كتبه admin في April - 4 - 2012 Comments Off on العراق – بطل كأس آسيا لعام 2007

فاز منتخب العراق ببطولة كأس آسيا لعام 2007 وهذا الفوز كان فوزاً تاريخيا لكونه جاء في وقت حرج لما كان يحدث داخل العراق من حروب وصراعات واستطاع الفريق العراقي تحت قيادة البرازيلي فيبرا من تحقيق الفوز بالبطولة فى هذا العام بفضل قوة إرادة اللاعبين .

وإثناء المبارة النهائية التي أقيمت في العاصمة الاندونيسية جاكرتا والتي جرت بين المنتخب العراقي والمنتخب السعودي والتي فاز بها المنتخب العراقي بهدف مقابل لاشئ  وقد كانت الهزيمة مريرة وصعبة  على المنتخب السعودي لكونه فاز بالبطولة ثلاث مرات متتالية .

في يوم الأحد 29 يوليو فاز المنتخب العراقي بالبطولة لأول مرة في تاريخه وبعد إطلاق صافرة النهاية من حكم المبارة قام الكثير والكثير من أبناء الشعب العراقي  وهم في قمة التحدي لحظر التجوال فى هذا الوقت يفرحون بما قدمه فريقهم ويحتفلون بالفوز بالبطولة .

وقال في هذا الصدد نجم منتخب العراق نشأت أكرم إن فوز العراق بهذة البطولة تمكن العراق من توحيد صفوفهم لأن هذا الفريق كان يجمع جميع الطوائف والقوميات الموجودة داخل العراق (وهم من السنة والشيعة والأكراد ) وقام بعمل حفل تاريخيي نسوا فيه جميع انتمائهم للطوائف وتوحدت صفوفهم وذلك رغم تتعدد الطوائف داخل المنتخب العراقي إلا أنهم لعبوا بيد وقلب لاعب واحد حتى تمكنو من الفوز على جميع الفرق التي قابلتهم إثناء البطولة مرورا بالفريق السعودي القوى .

ويرى عدد كبير من المحللين الرياضيين إن فوز العراق بهذة البطولة قد عمل على إرجاع الثقة لديهم والاعتزاز بالنفس بعد الإهانة لمدة سنين بسبب الحروب.

بعد فوز منتخب العراق بهذه البطولة فقد قام بحفر أسمة داخل السجل الشرفي لهذة البطولة التي تعتبر من البطولات ذات الشعبية الجارفة بآسيا  ومن بعض هذة الدول (اليابان – السعودية  – إيران – الكويت – العراق )

وقد فاز بأفضل لاعب بالمبارة النهائية التي أقيمت بين منتخبي العراق والسعودية اللاعب العراقي نشأت أكرم الذي قدم للفريق طوال البطولة الكثير من الجهد والمهارات الفنية والذي اعتبر هذا الفوز هو نقطة البداية الحقيقية لتوحيد صفوف العراق وقال أنهم في منتخبهم لاعبوا متحدين الصف  فليس هناك فرق بين لاعب متصل بطائفة ولاعب أخر متصل بطائفة أخرى وفى النهاية كل اللاعبين تحت مظلة المنتخب العراقي .

وجاءت المبارة سجالا بين المنتخبين الذين قدم فيها أفضل العروض الكروية وقام المنتخب السعودي بلعب مبارة تصف فعلا بمبارة نهائية وقدم الفريق العراقي مبارة ذات طابع حيوي وتحدى لإثبات ألذات والاعتزاز بالنفس فقدم مبارة ذات ملامح فنية عالية وجاء لهم النصر في الشوط الثاني وانتهت المبارة بفوز العراق بالمبارة النهائية والبطولة الآسيوية لعام 2007  .

ومن بعض العوامل التي ساعدت العراق على هذا الفوز التاريخي أولا الجمهور القوى والمتحمس وكان يوجد بعض الجماهير الغير عراقية ولكن كانو يعملوا على تشجيع منتخب العراق متضامنين معه للظروف السياسية الصعبة والحروب في ذلك الوقت وثانيا من أهم العوامل هم اللاعبين أنفسهم الذين عمل على توحيد صفوفهم واللعب بقلب واحد تحت علم واحد هو العراق وكانو على قمة التحدي لإثبات العزة والكرامة والرجوع إليها من خلال هذة البطولة وثالث هذة العوامل هو المدير الفني البرازيلي الذي قبل المهمة الصعبة وعمل على الدعم الفني الكامل للمنتخب العراقي وفاز بالبطولة التي وضعت المنتخب العراقي على قمة الفرق الآسيوية.

وبهذه المرة التي فاز بها المنتخب العراقي بالبطولة قد كانت هي المرة الثالثة في تاريخه حيث حصل على المركز الرابع في اولمبياد أثينا 2004 وحصل على المركز الثاني في بطولة الدوحة الآسيوية 2006  والثالثة هي الإنجاز الرائع لهذا المنتخب القوى المشرف للكرة العراقية والعربية .

أصناف مماثلة

الكلاسيكو الاسب

أصبح الدوري الاسباني يحض بمتابعة كثيفة و تغطية تلفزيونية موسعة من كل بلدان العالم. فنكهة ...

مانشستر سيتي 2011

يعد فريق مانشستر ستي الذي تأسس سنة 1880 أحد الأندية العريقة و القوية في الدوري ...

مقارنة بين فريقي

يعتبر فريق ريال مدريد الإسباني أحد رواد فرق القرن و على مر التاريخ لما اشتمله ...

المقالات الأكثر شعبية

  • None found

برعاية

Copyright © 2017 kuratalqadam.com. All Rights Reserved.
Contact Us | Sitemap
اخبار التكنولوجيا علاج البواسير تحميل برامج مجانية جدول مباريات اليوم